أمراض وعلاجات

ارتجاع المريء … أسبابه وعلاجه

إذا كنت تعاني من حرقة في المعدة، ومرارة في الحلق، وصعوبة في البلع، فمن المحتمل أن تكون مصابًا بارتجاع المريء.

ارتجاع المريء
ارتجاع المريء

في هذا المقال عزيزي القارئ سنتحدث عن ارتجاع المريء.

ما هو ارتجاع المريء؟

هو مرض مزمن يصيب الجهاز الهضمي، ويحدث بسبب ارتجاع العصارة المعدية الحمضية من المعدة إلى المريء، فتعطي إحساس بالحرقة.

أسباب ارتجاع المريء

هناك عدة عوامل تسبب ارتجاع المريء:

  • عيوب في العضلة العاصرة المريئية السفلية فتسبب ارتجاع العصارة المعدية إلى المريء.
  • وجود فتق في الحجاب الحاجز.
  • انقباضات غير طبيعية في المريء.

أعراض ارتجاع المريء

يعاني مريض ارتجاع المريء من الأعراض التالية:

  • حرقة في المعدة بعد تناول الطعام، خاصة في الأوقات المتأخرة. 
  • صعوبة في البلع. 
  • التهاب مزمن في الحلق. 
  • آلام في الصدر، وصعوبة في التنفس.
  • مرارة في الحلق.
  • غثيان وقيء. 
  • زيادة مفاجئة في إفرازات الغدة اللعابية.
  • التهاب في اللثة.
  • التهاب في الحنجرة.

عوامل احتمال التعرض لخطر الإصابة بارتجاع المريء

يوجد بعض العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بالارتجاع المريئي:

  • السمنة المفرطة.
  • الحمل.
  • تأخر إفراغ المعدة.

هناك أيضًا بعض العادات يمكن أن تزيد من الارتجاع مثل:

  • التدخين.
  • إدمان الكحول.
  • تناول كميات كبيرة من القهوة.
  • تناول أطعمة تحتوي على كميات كبيرة من الدهون.
  • تناول وجبات دسمة في أوقات متأخرة أو قبل النوم مباشرة.

مضاعفات ارتجاع المريء

يؤدي التهاب المريء المزمن إلى:

  • تضيق المريء

يسبب التهاب المريء المزمن تكون ندبات، تلك الندبات تضيق مجرى الطعام وتسبب صعوبة في البلع.

  • تقرح المريء

تسبب الأحماض المعدية تآكل في أنسجة المريء، يصحبها تقرحات، قد تسبب النزيف، وأيضًا تصعب عملية البلع.

  • مريء باريت

يمكن أن يؤدي التلف الناتج عن الأحماض المعدية إلى تغييرات في الأنسجة المبطنة للمريء، هذه التغييرات قد تسبب سرطان المريء.

  • أمراض الجهاز التنفسي

مثل السعال، والربو، والالتهاب الرئوي.

التشخيص

في البداية يعتمد الطبيب في التشخيص على الأعراض، إذا كان المريض يعاني من حرقة المعدة، يصف له الطبيب أدوية تعالج الحموضة المعوية، فإذا تحسن بشكل ملحوظ فهذا يؤكد تشخيص الارتجاع المريئي.

ولكن يوجد أيضًا بعض الفحوصات التي تستخدم في التشخيص مثل:

  • فحص الأشعة السينية: لفحص الجهاز الهضمي العلوي.
  • المنظار: لفحص المريء من الداخل.
  • فحص الحمض المريئي: لقياس كمية الأحماض الموجودة في المريء.

علاج ارتجاع المريء

علاج ارتجاع المريء
علاج ارتجاع المريء

لا يعتمد علاج الارتجاع المريئي على العلاج الدوائي فقط، ولكن يعتمد أيضًا بشكل كبير على تغيير بعض أنماط المعيشة كي نضمن تحسن الأعراض مثل:

  • إنقاص الوزن إذا كان المريض يعاني من السمنة.
  • إيقاف التدخين.
  • الامتناع عن المشروبات الكحولية.
  • الامتناع عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية.
  • تقليل حجم الوجبات، وتجنب تناول وجبات دسمة في أوقات متأخرة.
  • الابتعاد عن النوم بعد تناول الطعام مباشرة، على الأقل انتظر من اثنين إلى ثلاث ساعات.

العلاج الدوائي

ينصح الطبيب المريض بتناول بعض الأدوية التي تساعد في تحسين الأعراض مثل:

  • مضادات الحموضة: مثل هيدروكسيد الألومنيوم وهيدروكسيد المغنسيوم. 
  • مضادات الهيستامين H2: مثل فاموتيدين وسيميتيدين. 
  • مثبطات ضخ البروتون: مثل أوميبرازول وبانتوبرازول وإزموبرازول. 

أطعمة تفيد في علاج ارتجاع المريء

هناك بعض الأطعمة التي تقلل من الإفرازات الحمضية مثل:

  • الفاكهة القلوية مثل الموز والبطيخ.
  • الخضروات مثل الهليون والسبانخ.
  • الزبادي.
  • الشوفان.

في النهاية عزيزي القارئ أود أن أقول أن المعدة بيت الداء، لذلك يجب الامتناع عن العادات السيئة التي تضر بصحة المعدة، واتباع العادات السليمة، مثل تناول الخضروات والفاكهة، والابتعاد عن الأطعمة الدسمة، والامتناع عن التدخين.

المصدر
Gastroesophageal reflux diseaseGastroesophageal Reflux DiseaseAcid Reflux (GER & GERD) in Adults

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى