أمراض وعلاجات

أعراض جرثومة المعدة

انثقاب جدار المعدة

في إحصائية لمنظمة الصحة العالمية أشارت فيها أن 90% من حالات الإصابة بالقرحة المعدية يكون سببها جرثومة المعدة. ولكن كيف يمكن للبكتيريا أن تعيش بداخلنا؟ كيف للجرثومة أن تتحمل حموضة المعدة؟ لماذا تهاجم؟ وما أعراض جرثومة المعدة؟ كلها أسئلة سنتطرق إلى إجابتها في هذا الموضوع،

ولكن ما هي جرثومة المعدة؟

 تنمو جرثومة المعدة في الجهاز الهضمي للإنسان وهي نوع من البكتريا النافعة أو ما يعرف بالإنجليزية (Normal Flora). تمتلك دائمًا القدرة على مهاجمة جدار المعدة ولكن يمنعها الدفاعات الطبيعية المحيطة للمعدة، حيث يبطن جدار المعدة طبقة من المخاط تحول دون وصول العصارة المعدية أو الجرثومة لجدارها. عندما يحدث الخلل في هذا التوازن يسهل على الجرثومة الهجوم.

New Microsoft PowerPoint Presentation - أعراض جرثومة المعدة

أحد مقومات الحياة لدى الجرثومة هو إنزيم اليورياز؛ الذي بدوره ينتج مواد ذات الخواص القاعدية تعادل حموضة المعدة في المنطقة المحيطة.

كيف تحدث الإصابة

أي خلل يحدث في أي جانبي الكفة يمثل عامل خطر للإصابة مثلًا:

  • ارتفاع حموضة المعدة كحال معظم المدخنين أو عند تناول وجبة دسمة والنوم مباشرة.
  • كثرة تناول المسكنات يقلل من إفراز المادة المخاطية المغلفة لجدار المعدة، مما يجعله عرضة للهجوم.
  • مرضى الأنيميا كذلك يقل لديهم الإمتداد الدموي للمعدة مما يقلل من قدرة اعادة بناء جدار المعدة في حالة إصابته 
  • أيضًا من الممكن أن تحدث الإصابة من الخارج نتيجة تناول طعام ملوث.

أعراض جرثومة المعدة 

معظم المصابين في أغلب الأحيان لا يعانون من أي أعراض ولا يُعرف سبب ذلك حتى الآن، ولكن في حالة تطور أي أعراض فهي قد تتضمن:

  • حكة وألم حارق في البطن؛ يزداد الألم سوءًا إذا كانت المعدة فارغة.
  • غثيان وأحيانًا قيء في قليل من الحالات.
  • فقدان الشهية.
  • الانتفاخ والتجشؤ المتكرر. 
  • فقدان وزن غير مقصود.

مضاعفات الإصابة

359433 - أعراض جرثومة المعدة

 

أحد الأعراض المتأخرة لجرثومة المعدة؛ حيث تقوم البكتريا بثقب جدار المعدة مما ينتج عنه:

    • نزيف داخل المعدة. 
    • قيء دموي.
    • فقر الدم.
    • رعشة وارتفاع درجة الحرارة.
    • دم في البراز.

 

  • إلتهاب غشاء المعدة

  • سرطان المعدة

تشخيص الإصابة 

  • فحص الدم: يكشف الفحص عن وجود الأجسام المضادة لجرثومة المعدة، ولكنه يفيد فقد إذا لم تصب من قبل.
  • فحص التنفس: تتناول فيه منتجًا موسومًا يحتوي على اليوريا، إذا كنت مصابًا تنتج البكتريا إنزيم يحلل اليوريا محررًا ذرات ثاني اكسيد الكربون والتي يمكن الكشف عنها بأجهزة خاصة.
  • فحص البراز: يتحقق فيه المعمل من وجود بعض البروتينات الغريبة المرتبطة بالعدوى.
  • فحص المنظار: خلال هذا الفحص يمرر طبيبك انبوبا طويلًا ومرنًا خلال فمك مزودًا بكاميرا من الأمام تتيح للطبيب معاينة الجهاز الهضمي وكذلك أخذ أي عينات من الأنسجة إذا لزم الأمر.

العلاج

  • مثبطات مضخات البروتون: تقلل هذه العقاقير من إنتاج حامض المعدة.
  • حاصرات الهيستامين: تمنع تلك المجموعة أحد المواد المحفزة لإنتاج الحامض.
  • بيبتو بيزموت: يعمل هذا الدواء على تغليف القرحة وتقليل تعرضها لحامض المعدة مما يعطي الفرصة للشفاء.

يصعب التخلص من جرثومة المعدة باستخدام مجموعة واحدة، ولذلك يتكون العلاج في أغلب الحالات من خليط من أكثر من مجموعة:

  • خط العلاج الأول: يتكون من: دواء واحد من مجموعة مثبطات مضخات البروتون ومضاد حيوي كلاريثرومايسين بالإضافة للأموكسيسيلن 
  • خط العلاج الثاني: يحتوي كذلك على دواء واحد من مجموعة مثبطات مضخات البروتون مع بيبتو بيزموت بالإضافة إلى نوعين من المضادات الحيوية للتغلب على مقاومة البكتريا (تتراسيكلين + ميترونيدازول)   

يوجد مجموعات أخري من العلاج ولكن هذه الأكثر استخدامًا. 

لا تأخذ أي من هذه المجموعات دون الرجوع للطبيب المعالج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى